أديل تثير التكهنات بفيديو غامض.. ووعد بمفاجأة

أديل تثير التكهنات بفيديو غامض.. ووعد بمفاجأة

أثارت المغنية البريطانية الشهيرة أديل فضول محبيها، بعد أن قامت بنشر فيديو غامض على وسائل التواصل الاجتماعي، مصحوباً بمقطع من أغنيتها "Oh My God".

ويتألف الفيديو من لقطات مونتاج سريعة للمغنية، يتخللها تاريخ مخفي: "31.01.2024"، يظهر لأجزاء من الثانية فقط.

Dailymail

وقد تفاعل المتابعون بشكل فوري عبر التعليقات، حيث قاموا بتقديم تخميناتهم حول هذا الإعلان الغامض. وتراوحت توقعات الجمهور بين أغنية جديدة، أو إطلاق منتج تجميلي، أو حتى علامة تجارية تحمل اسم أديل.

Dailymail

وكتب أحد المتابعين: هل هذا ترويج لعلامتها الجديدة؟

Dailymail

وأضاف آخر: ما الذي تخططين له؟

وعلى الرغم من الحديث الذي اندلع على وسائل التواصل الاجتماعي، لم تعلق أديل أو فريقها على هذا الفيديو الغامض حتى الآن.

Dailymail

وتألقت أديل في الفيديو بمكياج ساحر، مستخدمة قلم تحديد العيون الأسود لرسمة عينيها المجنحة الشهيرة، واعتمدت أحمر شفاه داكن، وتسريحة شعر هوليوودية مموجة.

Dailymail

وجدير بالذكر أن أديل لم تعد جمهورها المترقب بأي أغنية جديدة، وفي الأسبوع الماضي فقط، أكدت المغنية أنها تخطط للقيام بجولة عالمية أخرى عند إصدار ألبومها الجديد، لكنها اعترفت بأن ذلك لن يحدث في أي وقت قريب، فقالت: لا أعتقد أنني سأقدم ألبوماً لبعض الوقت.

وحمل ألبوم أديل الأخير عنوان: "30"، وتم إصداره في عام 2021، وحقق نجاحاً تجارياً ونقدياً هائلاً، وفاز بجائزة ألبوم العام البريطاني في حفل توزيع جوائز بريت لعام 2022، وأصبح الألبوم الأكثر مبيعاً عن هذا العام.