أشرف زكي يُعلق على اعتزال سميرة محسن

أشرف زكي يُعلق على اعتزال سميرة محسن

علّق نقيب المهن التمثيلية في مصر، أشرف زكي، على قرار مواطنته الفنانة سميرة محسن اعتزال التمثيل، معربا عن حزنه، وطالبها بالتراجع عن هذا القرار، لكونها تعتبر من أحد الأساتذة الكبار في الفن.

وقال زكي إنه أحد تلاميذ الفنانة سميرة محسن، التي أشرفت على رسالة الدكتوراه الخاصة به، وساعدته حينها في إجراءات المناقشة، كما قدمت من خبرتها لأجيال كبيرة.

واعتبر زكي في مداخلة تلفزيونية أن الاعتزال غير موجود في حياة الفنان حتى آخر عمره، مضيفاً أن الحالة التي تمر بها سميرة "وقتية"، لأن كل فنان قد يمر بأوقات لا يعمل بها، لكنها تُعتبر ممثلة ومنتجة ومخرجة وأستاذة من الطراز الرفيع، وأحد رموز الفن المصري.

ورفض الرسالة التي وجهتها سميرة لدى إعلانها اعتزالها بأن الفنان كلما تقدم في السن "رخص"، معلقاً: رموزنا والفنانين الكبار استحالة لما يكبروا يرخصوا، وهي لو تشاور في مليون عمل ينتظرها.

وأكّد زكي أن نجوم مصر باختلاف أجيالهم مثل خالد النبوي وأحمد السقا ومحمد سعد ورامز جلال يسارعون إلى تهنئة الفنانة سميرة خلال عيد الأم في كل عام، كما يكنون لها كل الحب والاحترام.

وأعلنت الفنانة سميرة محسن في وقت سابق اعتزالها التمثيل لأسباب مختلفة، من بينها معاناة الفنان عند تقدمه في السن، وإصرارها على التفرغ للتدريس في المعهد العالي للفنون المسرحية، إلى جانب استيائها من الأعمال الفنية التي أصبحت على شكل حلقات منفصلة، مما جعلها لا تفهم بداية ونهاية العمل الذي تشارك فيه.

وتطرقت سميرة كذلك إلى معاناتها من ساعات التصوير التي تتجاوز 18 ساعة يومياً في بعض الأحيان، مشددة على أن ذلك الإرهاق يجعل الفنان غير قادر على الإبداع.

ولفتت إلى أن الفنان عليه الاعتزال بالوقت المناسب وهو في ذروة العطاء، من أجل أن يتيح الفرصة لجيل الشباب الجديد، وهي بدورها أخذت فرصتها الكاملة، بتقديمها لبطولات مختلفة سواء في السينما أو التلفزيون أو المسرح.