قبل دنيا بطمة... فنانات عربيات خلف أسوار السجون

قبل دنيا بطمة... فنانات عربيات خلف أسوار السجون

ألقت الشرطة المغربية القبض على الفنانة دنيا بطمة، في أحد أحياء مدينة الدار البيضاء، في قضية حساب "حمزة مون بيبي"، التي أُدينت على إثرها بالسجن لمدة سنة نافذة.

لا تعد دنيا بطمة الفنانة العربية الأولى التي يتم حبسها في السجون العربية، إذ عاشت العديد من الفنانات تجارب مماثلة.

في هذا التقرير نرصد لكم الفنانات اللاتي تم القبض عليهن من قبل.

ميرهان حسين

قضت الفنانة المصرية ميرهان حسين، ما يقرب الأسبوعين في أحد سجون القاهرة، بعد أن حكم عليها في القضية المعروفة بقضية "كمين الهرم"، بعد قيامها بالاعتداء على ضابط شرطة أثناء تأدية عمله. وخلال مدة حبسها تم نقل ميرهان لأكثر من سجن.

دينا الشربيني

حُكم على الفنانة المصرية دينا الشربيني، بالسجن في القاهرة، وتم تغريمها مبلغ 10 آلاف جنيه بتهمة شراء مخدر الكوكايين في شهر نوفمبر عام 2013.

نهى العمروسي

في مارس 2014، قبض على الفنانة المصرية نهى العمروسي، برفقة المخرج عمرو فاروق لحيازتهما مواد مخدرة، إذ تم ضبطهما داخل محل في الزمالك يمتلكه الأخير وبصحبتهما 9 أشخاص آخرين. وبقيت نهى في الحبس المؤقت لمدة شهر إلى أن تم إخلاء سبيلها بكفالة مالية.

حنان ووفاء

من أشهر قضايا فنانات الجيل الحالي، هي قضية الفنانتين المصريتين وفاء عامر وحنان ترك، اللاتي قبضن عليهن في عام 1997 بتهمة ممارسة الدعارة، حيث تم اعتقالهما واحتجازهما لمدة تقرب من أسبوعين، قبل أن يتم إخلاء سبيلهما بعد حفظ القضية والتأكد أنهما تواجدتا في المكان لشراء ملابس استعراضية من سيدة متخصصة في استيراد أزياء الاستعراضات من فرنسا.