والدة برادلي كوبر تُوتّر علاقته مع جيجي حديد!

والدة برادلي كوبر تُوتّر علاقته مع جيجي حديد!

على الرغم من الإعلان الرسمي عن علاقتهما وظهورهما يدًا بيد في لندن، يبدو أن علاقة عارضة الأزياء جيجي حديد (28 عامًا) ونجم هوليوود برادلي كوبر (49 عامًا) تواجه توترًا بسبب تدخل والدة كوبر.

وكشفت مصادر قريبة من جيجي حديد لـ "ناشونال إنكوايرر" أن العلاقة تعيش حالة من التوتر بسبب تصرفات والدة برادلي، جلوريا كامبانو. ووفقًا للمصدر، يبذل الفنان جهدًا للحفاظ على هدوء الأمور بعد الـ "دراما" التي أحدثتها جلوريا.

المشكلة تكمن في تكرار حضور والدة برادلي في مواعيد الثنائي، حيث أشار المصدر إلى أن جيجي تعبت من عدم احترام والدة حبيبها لخصوصيتهما. وأبدت جيجي الاستياء بسبب مرافقة جلوريا لابنها في معظم نشاطاته دون مراعاة لحياته الشخصية.

وتضيف المصادر أن حضور جلوريا في حفل توزيع جوائز "غولدن غلوب" الأخير كان سببًا آخر في توتر العلاقة، حيث كان من المتوقع أن تقضي جيجي وبرادلي لحظات خاصة بعد الحفل، لكن تدخل والدة برادلي أحدث إحباطًا لجيجي.

وفي ختام التقرير، يُشير المصدر إلى أن جيجي حديد خيبت آمالها بشدة عندما حضرت جلوريا كامبانو حفل الجوائز، واضطرت للانضمام إليهما على مائدة العشاء، مما زاد من حالة الاستياء لديها.

برادلي كوبر يلتقي جيجي حديد

على صعيد آخر، ظهر الممثل برادلي كوبر بحالة مزاجية جيدة أثناء موعد عشاء مميز مع صديقته جيجي حديد ووالدته في مطلع يناير/كانون الثاني الحالي، وذلك رغم خسارته لجائزة أفضل ممثل في حفل الغولدن غلوب.

وظهر كوبر في حالة معنوية ممتازة أثناء تناول عشاء رومانسي مع جيجي، في مطعم جورجيو بالدي في لوس أنجلوس؛ نقطة اجتماع النجوم.

وكان كوبر يرتدي بدلة سوداء أنيقة وربطة عنق، بينما كانت جيجي تتألق في توب بدون حمالات وبنطال واسع ومعطف كبير الحجم. وقد أكملت إطلالتها بقلادة ذهبية تحمل اسم ابنتها خاي البالغة من العمر 3 سنوات، مع مجموعة من المجوهرات اللامعة، وحذاء بكعب عالٍ.