دولي ديب: مشاركتي في فيلم "سليم" استثنائية رغم

دولي ديب: مشاركتي في فيلم

أعربت الانفلونسر دولي ديب عن سعادتها بالمشاركة في فيلم الرسوم المتحركة الأردني الطويل "سليم" لمخرجته سنثيا شرايحة، الذي أطلقت عروضه في دور السينما المحلية يوم الثلاثاء الماضي، مشيرة إلى أنها كانت تجربة رائعة وفريدة من نوعها.

وقالت دولي إن فيلم "سليم" خرج إلى النور بعد خمسة أعوام من التحضيرات، حيث شاركت في التمثيل والإنتاج والكتابة أيضاً.

ووصفت تجربتها بأنها جديدة نوعاً ما ليست على الصعيد الشخصي فقط بل أيضاً على مستوى الأردن، لكونه أول فيلم أردني يشارك في مهرجان "آنسي" الدولي لأفلام الصور المتحركة.

ويناقش الفيلم تأثير الصدمة العميقة على الأطفال، مشجعًا على الحوار حول تحديات صحتهم العقلية والدعم الذي يحتاجونه.

وعن هواية السفر التي تفضلها دولي وتجعل منها محتوى على صفحاتها الشخصية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عبرت الانفلونسر أن عالم التمثيل يتطلب السفر إلى أماكن عديدة وهذا سيخلق دمجاً نوعياً بين أمرين تحبهما.