غادة والي تدفع الثمن بعد سرقة تصميمات فنان روسي

غادة والي تدفع الثمن بعد سرقة تصميمات فنان روسي

قضت المحكمة الاقتصادية في مصر، حبس الرسامة غادة والي لمدة 6 أشهر، وكفالة 10 آلاف جنيه وتغريمها مبلغ 40 ألف جنيه، بتهمة سرقة تصميم لوحات الفنان الروسي جورجي كوراسوف، واستخدامها في محطة مترو كلية البنات بمصر الجديدة في القاهرة.

وجاء الحكم بعد أن ثبت للمحكمة أن غادة والي قامت بسرقة تصميمات الفنان الروسي، واستخدامها في جداريات محطة مترو كلية البنات، دون الحصول على إذن منه.

ودافعت غادة عن نفسها في التحقيقات قائلة، إنها ممثل قانوني لشركة "واليز استديو" ووقعت عقدًا مع شركة "آر أيه تي بي" المسؤولة عن الترويج للخط الثالث للمترو.

وأضافت أنها التزمت بعمل خطة دعائية للخط الثالث ونفذت 36 تصميما صناعيا في 4 محطات، وهو أكثر من المطلوب "التصميمات اللي عملت المشكلة كانت إضافية بدون مقابل". وأوضحت أن قيمة التعاقد كانت 878 ألفا و281 جنيها، على أن تنفذ خلال عامين.

وبشأن مشكلة تصميمات محطة كلية البنات، قالت إنها نفذت 7 تصميمات والمشكلة حصلت بسبب تصميمين، موضحة أنه "بحسبة بسيطة التصميمان بـ25 ألف، والتعاقد نص على 3 تصميمات لكن نفذت 7 بدون مقابل مادي".

من جانبه قال أحمد العطار، محامي الفنان الروسي جورجي كوراسوف، إن قرار محكمة القاهرة الاقتصادية بمعاقبة الفنانة التشكيلية غادة والي، بالحبس لمدة 6 أشهر لاتهامها بسرقة رسومات مترو الأنفاق "يُرضي الجميع".

وأضاف خلال مداخلة هاتفية في برنامج تلفزيوني لوسائل إعلام مصرية "لا نعقب على الأحكام بالإيجاب والسلب، لكن من المنظور العام الحمد لله نحن في دولة قانون، وتتسم بعدالة القضاء الخاص بها واحترام القوانين كافة".

وأشار إلى أن "الحكم مُرضٍ للفنان الروسي، الذي ظل متمسكًا بثقته في الحصول على حقه، على مدار عام ونصف من التحقيقات، حتى أحيلت القضية إلى المحكمة المختصة".

وذكر أن الفريق القانوني للفنان الروسي يدرس المطالبة بمبلغ مالي للتعويض في المرحلة المقبلة، متوجهًا بالشكر إلى النيابة العامة التي عملت بشكل دقيق واحترافي بالتعاون مع الجانب الروسي على القضية، رغم الانتقادات والشائعات التي ظهرت على الساحة.

تفاصيل القضية

تعود تفاصيل القضية للعام 2022 ، حيث حصلت غادة والي على مناقصة لتنفيذ أعمال فنية ودعائية للخط الثالث لمترو الأنفاق بمحطات هليوبوليس وكلية البنات وباب الشعرية والعباسية وألف مسكن في القاهرة.

وتم تنفيذ الأعمال في 4 محطات، وفي مايو 2023 تقدم الفنان التشكيلي الروسي ببلاغ ضد غادة والي اتهمها فيه بالتعدي على حقوق الملكية الفكرية الخاصة به.

وفي 24 ديسمبر 2022 باشرت النيابة التحقيقات في الواقعة وأمرت إحالة القضية للمحاكمة الجنائية أمام المحكمة الاقتصادية.

وأكد الرسام جورجي كوراسوف أن غادة والي استخدمت 4 لوحات خاصة به في مشروع محطة مترو كلية البنات وأن اللوحات موجودة في الموقع الخاص به في قسم الأصول المباعة والمرسومة خلال أعوام 1995 و2001 و2005 و2012.