حلمي بكر يفوض زوجته لمقاضاة مصطفى كامل

حلمي بكر يفوض زوجته لمقاضاة مصطفى كامل

صعّد الموسيقار المصري حلمي بكر من أزمة زوجته سماح القرشي مع نقيب الموسيقيين الفنان مصطفى كامل، رافضًا بشكل قاطع الإساءة لها، معتبرا أنها بمثابة "إساءة له شخصيا".

وقال بكر في بيان رسمي، وصل موقع "فوشيا" نسخة منه: أرفض تمامًا الإساءة التي تعرضت لها زوجتي السيدة سماح القرشي، من نقيب الموسيقيين السيد مصطفى كامل، وأنوه بأن الهجمة الشرسة التي تعرضت لها زوجتي، تنال مني بطبيعة الحال باعتبارها زوجتي وأم ابنتي.

وأضاف بكر: إنني فوضتها في ملاحقة كل من يتعرض لنا ومقاضاته بالطرق القانونية.

وختم بكر بيانه قائلا: أتوجه بالشكر والعرفان لها؛ لما بذلته معي أثناء محنتي الأخيرة.

وكان الفنان مصطفى كامل أكد في تصريحات صحافية، أن زوجة حلمي بكر "استأجرت بلطجية للتعدي على الموسيقار الشهير"، مبينًا أنه صديق مقرب له ويعلم جميع الكواليس.

لكن زوجة حلمي بكر قدمت بلاغًا رسميًا إلى مديرية أمن الجيزة بحق كامل، بتهمة الإساءة إلى سمعتها.

ومن المتوقع أن تقوم النيابة العامة بفحص البلاغ المقدم من زوجة حلمي بكر وإجراء التحقيقات اللازمة مع مصطفى كامل، بشأن اتهامات التشهير والإساءة إلى سمعتها.

ونقلت زوجة حلمي بكر عنه رفضه وانزعاجه الكبير من تصريحات مصطفى كامل؛ الأمر الذي دفعه لعدم الذهاب إلى مستشفى النقابة لتلقي العلاج.

وفيما يتعلق بوضعه الصحي، قالت سماح القرشي خلال تصريح تلفزيوني، إن بكر أصبح طريح الفراش، ولا يستطيع الحركة في الوقت الراهن.

بعد ذلك أعلنت نقابة المهن الموسيقية في مصر اتخاذ إجراءات قانونية بحق زوجة حلمي بكر، بعد إساءتها للنقيب مصطفى كامل، وفق المتحدث الرسمي باسمها الدكتور محمد عبدالله.

وجاء في البيان الذي صدر قبل أيام قليلة: تستنكر نقابة المهن الموسيقية ما تم تداوله في وسائل الإعلام على لسان زوجة الأستاذ الفنان حلمي بكر، من افتراءات ليس لها أساس من الصحة، مفادها عدم وقوف النقيب العام إلى جانب الأستاذ حلمي بكر في الأزمة الصحية التي تعرض لها مؤخرًا!، وهو كلام يجافي الحقيقة تمامًا.

وبحسب البيان، قرر المجلس تكليف الشؤون القانونية باتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بشأن هذه التصريحات التي وصفتها بأنها "غير مسؤولة"، مشيرة إلى أنه على الرغم من كل ما حدث من زوجة الفنان حلمي بكر، والحملة الممنهجة مجهولة الأسباب والدوافع، فإن النقابة العامة للمهن الموسيقية في اجتماعها، برئاسة النقيب العام وأعضاء مجلس الإدارة، اتخذت قرارا بتقديم الدعم الكامل لبكر، متى طُلب منها ذلك.