هشام جمال وليلى زاهر يطلقان كليباً غنائياً

هشام جمال وليلى زاهر يطلقان كليباً غنائياً

أطلق المنتج والمغني المصري هشام جمال وخطيبته ليلى أحمد زاهر، فيديو كليب بعنوان "أمور بسيطة"، بتقنية الذكاء الاصطناعي، وهو أول كليب غنائي تستخدم فيه هذه التقنية من دون أن تؤثر على ملامح المغنيين الشخصية.

وقال جمال في منشور له عبر حسابه في "إنستغرام" إنه تعاون مع شركات عالمية لإنتاج الفيديو كليب. وأضاف أنه استطاع أن يتجاوز العقبة التي كانت تواجه الكثير من الفنانين عند محاولتهم إنتاج الكليب بهذه التقنية دون أن تؤثر على ملامحهم.

ونشر جمال جزءاً من الفيديو كليب مرفقاً بتعليق قال فيه: من ساعة ظهور الذكاء الاصطناعي وانبهار الناس بقدراته والحاجات اللي ممكن يعملها والتقنية دي كانت لسا ببدايتها كان بقابل صناع الأعمال هذه عربياً وعالمياً حدود معينة ميقدروش يعدوها فعلاً وخاصة بالكليبات الغنائية اللي دايما بيغير ملامح الوجه وما بخليش الفنان شخصياً فيها".

تشويق وإثارة

وكان جمال قد حرص على تشويق متابعيه للأغنية، قبل طرحها عبر اليوتيوب، إذ نشر في وقت سابق، بوستر الأغنية الذي جمعه بليلى، وأرفقه بتعليق قال فيه: بعد ساعة بالضبط.. إن شاء الله هتشوفوا حاجة جديدة جداً.

وأضاف أنه عمل منذ وقت طويل مع ليلى لإنجاز هذا المشروع، مشيراً إلى أن قصة الكليب ليس لها علاقة أبداً بحياتهما الشخصية، معقباً: بس يا ريت ما تربطوش بين اللي هتشوفوه وبين علاقتنا في الحقيقة.

دعم كبير

وحرص الفنان أحمد زاهر على دعم ابنته ليلى وخطيبها بهذه التجربة، إذ شارك بوستر الأغنية، عبر حسابه في "إنستغرام" معلقاً: استنوا مفاجأة حلوة أوي بعد ساعة مبروك با حبايب قلبي.

وأعربت هدى زاهر والدة ليلى عن حماسها الكبير لمشاهدة الأغنية، وعلّقت على بوستر الأغنية بالقول: متحمسة أوي تشوفو المفاجأة كمان ساعة وتنبسطوا زي ما أنا اتبسطت.. مبروك يا حبايب قلبي ربنا يسعدكم ويرزقكم كل خير.