وفاة إنفلونسر بعد زواجها بـ 3 أشهر

وفاة إنفلونسر بعد زواجها بـ 3 أشهر

فارقت الإنفلونسر البرازيلية ميلا دي جيسوس، البالغة من العمر 35 عاما، الحياة بعد 3 أشهر من زواجها فقط، وفقًا للإعلان الذي نشرته ابنتها آنا كلارا عبر حساب والدتها الشهيرة على إنستغرام.

وأعربت آنا كلارا في تغريدتها عن حزنها العميق، مقدمة الشكر لجميع الأشخاص الذين قدموا تعازيهم وصلواتهم، مؤكدة أنها تحتاج لدعم الجميع في هذه اللحظة الصعبة.

ولم يتم الكشف عن سبب وفاة المؤثرة ميلا دي جيسوس حتى الآن.

وكانت ميلا معروفة بجهودها الصريحة حيال فقدان الوزن، حيث قامت بتوثيق رحلتها بعد إجرائها لعمليات جراحية للتخلص من السمنة في عام 2017، وعملية شد البطن في العام التالي، حيث فقدت ما يقرب من 68 كيلو غراما خلال أربع سنوات.

وفي عام 2021 دعت الجمهور إلى عدم الاستسلام والتركيز على الأهداف. وتحدثت أيضًا عن قرارها بإجراء جراحة لعلاج البدانة، وقالت إنها غيرت حياتها بشكل كبير.

وعاشت ميلا لحظات سعادة في حياتها الشخصية، إذ احتفلت بزفافها في سبتمبر 2023، كما احتفلت بعيد ميلاد ابنتها في الشهر ذاته.

ولدى ميلا طفلين أيضًا هما بينتو لويس دي جيسوس وبيدرو مارسال.

في سيرتها الذاتية على انستغرام، أطلقت الانفلونسر على نفسها اسم "الأم المرنة" ذات "عقل عشوائي ومعنويات عالية جدًا".