ملكة جمال تونس تتعرض لحملة تنمر واسعة

ملكة جمال تونس تتعرض لحملة تنمر واسعة

تعرّضت ملكة جمال العرب ـ تونس، خلود القاسمي، لحملة تنمر واسعة، اجتاحت مواقع التواصل الاجتماعي على مستوى تونس، بعد تداول مجموعة من الصور للفائزة باللقب، اعتبرها رواد "السوشيال ميديا" بعيدة كل البُعد عن مقومات الجمال.

وتساءل رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن المعايير التي اعتمدتها لجنة التحكيم لاختيار ملكة جمال تونس، كما شككوا في نزاهة لجنة التحكيم وفي منظمي المسابقة التي تنظم بنسختها الـ17.

صورة
صورة متداولة للمتنافسات في مسابقة "ملكة جمال العرب - تونس"سوشال ميديا

وفي معرض ردها على موجة السخرية التي تعرّضت لها، قالت خلود لإحدى الإذاعات المحلية، إنها لم تتوقع كل هذا الهجوم الذي "ينم عن قلة الذوق" على حد قولها.

وأضافت: المسابقة تمت في أجواء مليئة بالشفافية، وأن الاختيار تم بناء على المواصفات العالمية للجمال، إلا أن الخلل كان في الصورة التي تم التقاطها لي من قبل مصور غير محترف وفي إضاءة كانت سيئة جدًا.

صورة
صورة من حفل اختيار "ملكة جمال العرب - تونس"سوشال ميديا

وتابعت خلود القاسمي: اللباس الذي اضطرتني لجنة التنظيم على ارتدائه لم يكن جميلًا، وكل هذه الظروف نتج عنها صورة سيئة للغاية أدت إلى حملة تنمر واسعة لم يراعِ فيها أحد عائلتي ونفسيتي ومستقبلي للأسف.

يذكر أن خلود القاسمي حاصلة على شهادة جامعية في علوم الأحياء، وهي أيضًا عارضة ومصممة أزياء، وخبيرة في الموضة وتقدم نصائحها بهذا المجال على قنوات محلية.

واشتهرت خلود بنصائحها الجمالية والصحية التي تقدمها يوميًا لمتابعيها عبر شبكات التواصل الاجتماعي.