ربا السعدي: المسلسل السوري لم يعد عائلياً..

ربا السعدي: المسلسل السوري لم يعد عائلياً..

كشفت الفنانة ربا السعدي عن آخر تطورات حالة والدها الكاتب هاني السعدي الصحية، مبينة أن وضعه حالياً مستقر ويتمتع بصحة جيدة لكنه يعاني من مرض الزهايمر.

وقالت ربا خلال ظهورها في برنامج "بوديكاست متة"، إنها تتعامل مع وضع والدها الصحي بجمود بعيداً عن المشاعر حتى تستطيع أن تسنده في هذا الوضع، مشيرة إلى أن مرضه كان صعبا عليها في البداية.

وأضافت بطلة مسلسل "عصر الجنون"، أنها تعيش معه اللحظة، ولا تفكر كيف كانت حالته الصحية سابقاً وهي ممتنة لله لأنه يتمتع بصحة جيدة ولا يعاني من أي أمراض مزمنة.

وأوضحت ربا أن صحة والدها، بدأت بالتراجع منذ 4 سنوات بسبب تأثره الشديد بالأزمة التي تعرضت لها سوريا وسوء الأوضاع في فلسطين، بالإضافة إلى تراجع وضعه المهني وعدم وجود بيع لأعماله التي كتبها، قائلة: أبي لهلأ عندوا أعمال كاتبها جاهزة بالدرج.

هاني السعدي
هاني السعدي

وأكدت الفنانة أنه لم يسبق لها بتاتا أن تمنت الموت لوالدها ليرتاح من مرضه، خاصة وأن طبيعة مرضه لا تجعله يتعذب أو يتألم، كما أن صحته تتراجع بالتدريج وهذا لم يشكل لها ولشقيقاتها حالة صدمة.

ولفتت ربا إلى أنها تعاني من "فوبيا المرض" لأنه يجعلها تستشعر ضعف الإنسان وكيف يتغير حاله بلحظة، معلقة: فجأة بتكون بمكان وبتصير بمكان تاني.. واللي مريحنا أن والدي ما بيتعذب ولا بيشعر بألم.

المشاهد الجريئة

وانتقدت ربا خلال اللقاء التغيير الكبير الحاصل بالدراما السورية، خاصة الجرأة المفرطة بأفكار المسلسلات والمشاهد التي تحتويها، لافتة إلى أن المسلسل السوري لم يعد عائليا كما السابق.

وأوضحت الفنانة أنها يستحيل أن تقبل تمثيل أي مشهد جريء حتى وإن كان دور بطولة، ولا تجد مبررات درامية له لأنه بإمكان الممثل إيصال فكرة بأسلوب لطيف يتقبله الجمهور.

سبب ابتعادها هي وشقيقاتها

وأرجعت ربا سبب ابتعادها عن الوسط الفني هي وشقيقاتها لمحدودية علاقتهن فيه، إذ لا يمتلكن أصدقاء كثر به.

وأشارت إلى أن المجتمع لا يمتلك ثقافة تقبل الآخر، ويهاجمون كل شخص يخالفهم بالرأي حتى وإن كان رأيه خاطئا.

كما تحدثت الفنانة عن أذية المجتمع، وأن أكثر ما يؤذي الفنان هو حكمه عليه "بقلة الدين" وتوجيه نظرات سيئة له طوال الوقت، وقالت: ما بهمني برر.. وهو بينظر للفنان على أنو كافر.