راسل براند يرد على اتهامه بارتكاب اعتداءات

راسل براند يرد على اتهامه بارتكاب اعتداءات
(اخر تعديل 2023-09-17 17:54:24 )

رد الممثل البريطاني، راسل براند، على اتهامه من قبل أربع نساء باعتداءات جنسية منها الاغتصاب على مدار سبع سنوات، وتحديدا بين عامي 2006 و2013.

وأكد براد (48 عاما)، وهو الزوج السابق للمغنية الأميركية، كيتي بيري، عبر مقطع فيديو نُشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي، أن الاتهامات تتضمن "سلسلة من الهجمات الشنيعة والعدوانية للغاية فضلا عن بعض الأمور الغبية جدا".

وأضاف "لكن وسط هذه السلسلة من الهجمات المذهلة.. هناك بعض الادعاءات الخطيرة للغاية التي أدحضها تماما".

وواصل حديثه "تتعلق هذه الادعاءات بالوقت الذي كنت أمارس فيه العمل العام، عندما كنت أظهر في الصحف طوال الوقت، وكذلك في الأفلام".

ولفت الممثل البريطاني "العلاقات التي كنت أقيمها كانت دائماً برضى تام" من النساء المعنيات.

This is happening pic.twitter.com/N8zIKLbJN2

— Russell Brand (@rustyrockets) September 15, 2023

ووفق تحقيق استقصائي أجرته ثلاث وسائل إعلام وهي "صنداي تايمز" و"ذا تايمز" و"ديسباتشز" البريطانية، فإن الحوادث المزعومة وقعت بين عامي 2006 و2013، وأن امرأة قدمت شكوى بالاغتصاب في منزله بلوس أنجلوس، بينما قالت أخرى إن براند اعتدى عليها عندما كان عمرها 16 عاما.

كما احتوى التحقيق الذي نشرته صحيفة "صنداي تايمز" شهادات لنساء أخريات اتهمن براند بالسلوك المسيطر والمسيء والمعتدي جنسياً.

وبحسب التقرير، عولجت امرأة في مركز لعلاج الاغتصاب في نفس يوم الاعتداء المزعوم.

وذكرت صحيفة التايمز أن المركز اتصل بالشرطة، لكن المرأة اختارت عدم تقديم بلاغ لأنها "لم تعتقد أن كلماتي ستعني أي شيء ضد كلامه"، وفقًا لملاحظات من مركز الاغتصاب شاركتها المرأة مع صحيفة التايمز.