ساندي: محظوظون من ماتوا.. ولم أرتكب الخطيئة!

ساندي: محظوظون من ماتوا.. ولم أرتكب الخطيئة!

كشفت الفنانة المصرية ساندي عن سبب غيابها الطويل عن الساحة الفنية في الفترة الماضية، مؤكدة أنها كانت تعاني من مشكلة صحية في صوتها احتاج علاجها إلى الخضوع لعملية جراحية في ألمانيا.

وأوضحت ساندي، أن صوتها تأثر بإصابتها بارتجاع في المريء، وأن حالتها كانت حرجة للغاية للدرجة أن الطبيب منعها عن الكلام لمدة 3 أشهر.

ونفت الفنانة خلال ظهورها في برنامج "واحد من الناس"، نيتها الاعتزال في تلك الفترة، لافتة إلى أن الموضوع فرض عليها خاصة بعدما أكد لها الطبيب عدم قدرتها على الغناء مجدداً.

واعتبرت ساندي فترة مرضها وابتعادها عن الوسط الفني "نعمة" من الله لأنها أوصلتها إلى السلام النفسي، كما جعلتها تشعر بالأمان أكثر وتتأكد من قدرتها على النجاح.

وقالت ساندي: في الفترة اللي فاتت درست علم نفس وطاقة وقوانين الكون من القرآن الكريم.. وعملت مشاريع بعيدة عن الغناء.. في الديكور والدعاية.. والإعلان.. وكان تحدي إني أنجح.

مستعدة للموت

وأكدت ساندي، صاحبة أغنية "انت تقبل"، استعدادها للموت وعدم خوفها منه، لأنها ترى نفسها نجحت في اختبار الله لها.

مضيفة أنها لا تشعر بالحزن على الأشخاص الذين يتوفاهم الله بل تعتبرهم محظوظين جداً لانتهاء اختبار الله لهم.

وقالت ساندي خلال اللقاء، إنها لا تفكر بكتابة وصيتها، ولا تمانع من التبرع بأعضائها بعد وفاتها، وأن الناس لن ينسونها بسهولة.

كما أكدت ساندي أنها ترى نفسها مثالية ولم يسبق أن ارتكبت أي خطيئة قائلة "أنا صادقة مع نفسي.. وبشوف نفسي مثالية.. ومابغرش من حد.. وعارفة سيرتي هتبقى كويسة".

تامر حسني

وتطرقت ساندي خلال اللقاء للحديث عن تجربة تمثيلها مع الفنان تامر حسني في فيلم "تاج"، واصفة إياه بالإنسان "الجدع والمحب والخّيّر والداعم".

وأوضحت أنه كان يركز بأبسط تفاصيل عمله، ويدعمها ويشجعها بشكل دائم، كما أنها تأثرت جداً بحبه للناس وثباته الانفعالي.

واستذكرت موقفاً حصل معه خلال التصوير وقالت: كتير ناس كانت بتتصور معانا في آخر يوم تصوير.. البنت من السرعة رفعت الهاتف فدخل في عين تامر.. ومكنش قادر يفتح عينه.. بس اتصور مع البنت ومحسسهاش أن فيه حاجة غلط... هو إنساني جداً وبيقدر اللي حواليه وذكي جداً.

إصابتها بالشلل

وحول إصابتها بخطأ طبي كاد أن يسبب لها الشلل، بينت ساندي أن القصة بدأت عند إصابتها بإرهاق نتيجة ممارستها للتمارين الرياضية، وقامت بزيارة طبيب أقنعها بضرورة خضوعها لتمرين "طقطقة الظهر" والذي تسبب لها بدخول فقرتين فرقبتها إلى داخل النخاع الشوكي.

وقالت إن حالتها الصحية تدهورت كثيراً بعد ذلك، وباتت تشعر بصداع وتعب شديدين بالإضافة إلى خدر بالأطراف، وهذا ما جعلها تخرج عن صمتها وتحذر الناس من الخضوع لهذا الأمر.