انتحار مأساوي لزوجة منتج فيلم Killers Of The

انتحار مأساوي لزوجة منتج فيلم Killers Of The

أقدمت زوجة منتج فيلم Killers of the Flower Moon، برادلي توماس، على الانتحار، يوم الاثنين، أثناء تواجدها في أحد فنادق مدينة لوس أنجلوس.

ووفقًا لموقع TMZ الإخباري، قفزت إيزابيل توماس (39 عامًا) من شرفة فندق أنجلينو، ليعثر عليها جثة هامدة على أرضية المسبح لدى وصول المسعفين.

وأدرج مكتب الطبيب الشرعي في مقاطعة لوس أنجلوس سبب الوفاة على أنه انتحار، مُشيرًا إلى معاناتها من إصابات متعددة.

وأفيد أن إزابيل لم تترك خلفها أي رسالة انتحار، وما يزال التحقيق جاريًا في ملابسات مصرعها من قبل مكتب الفحص الطبي.

يذكر أن إيزابيل وتوماس كانا قد تزوجا عام 2018، ورزقا بطفلين توأم هما بوبي وجريس.

أما آخر ظهور لهما معًا كان في حفل شاي BAFTA لعام 2024، الذي أقيم في مايبورن بيفرلي هيلز، في 13 يناير/ كانون الثاني.

فيلم Killers of the Flower Moon

الفيلم المقتبس عن كتاب واقعي يحمل ذات الاسم للصحفي ديفيد غران، يقوم ببطولته النجمان العالميان روبرت دي نيرو وليوناردو دي كابريو، إذ يتتبع جرائم القتل التي ابتليت بها قبيلة أوسيدج الهندية في أوكلاهوما في عشرينيات القرن الماضي، بعد العثور على النفط في أراضيهم، إذاعتبرت هذه القضية أول تحقيق في جريمة قتل يجريه مكتب التحقيقات الفيدرالي.

ويجسد ليوناردو دي كابريو، شخصية "إرنست بوركهارت"، أحد المحاربين القدامى في الحرب العالمية الأولى، إلى جانب الممثلة الأميركية ليلي جلادستون، التي تقوم بدور "مولي كايل"، أما النجم العالمي روبرت دي نيرو، فيلعب دور عم بوركهارت، "ويليام كيه هيل".

وكان من المفترض أن يلعب دي كابريو دور عميل مكتب التحقيقات الفيدرالي، توم وايت، الذي حقق في جرائم القتل، ومع ذلك، تمت إعادة صياغة الدور ومنحه لجيسي بليمونز، بعد إدراك أن علاقة بوركهارت وكايل يجب أن تكون جوهر الفيلم.